Thursday, August 26, 2010

الفرق الشاسع بين اضطراب الهويه الجنسيه و الشذوذ الجنسي ؟

الفرق الشاسع بين اضطراب الهويه الجنسيه و الشذوذ الجنسي ؟


 

برغم ان الطب في العالم كله قد أوضح الفرق الكبير بين مرض (اضطراب الهويه الجنسيه او التحول الجنسي او الترانسكس او الترانسجندر) وبين (الجنسيه المثليه او الشذوذ الجنسي) منذ عشرات السنين, إلا اننا في العالم العربي مازلنا نعاني من جهل الكثير من الناس بهذا الفرق الخطيــــر.




اولاً مرض اضطراب الهويه الجنسيه (Transsexualism) :


هو ان يولد الطفل مثلا بجسد انثى بينما يشعر انه ذكر والعكس صحيح , و يكون هذا الشعور راسخا غير قابل للتغيير بحيث ينطبع على سلوك الطفل و تصرفاته فنجده يتكلم بصيغة الجنس الآخر و يتمسك بارتداء ملابسهم ولا يلعب سوى ألعابهم, ومهما حاول الاهل توجيه الطفل و نصحه و إرشاده إلا ان ذلك لا يأتي بأي نفع حيث ان السبب هو (المخ), فإذا كان مركز الهويه الجنسيه في المخ يخبر صاحبه انه ذكر مع ان جسده انثى (مثلا) فإنه من المستحيــــــــــــــل ان يتغير شعور الطفل بأي طريقةٍ كانت .

وقد حاول الآطباء لعشرات السنين الوصول لعلاج نفسي او دوائي يغير تلك الهويه الجنسيه المخالفه للجنس الجيني و الفيسيولوجي للمريض ولكنهم فشلوا في ذلك فشلا ذريعا و لم يبقى امام الطب خيار اخر لعلاج هؤلاء المرضى سوى العلاج الجراحي (عملية تصحيح الجنس).

لذا فمشكلة مريض اضطراب الهويه هي انه يشعر بأنه مسجون في جسد ليس جسده و تصل درجة كرهه لذلك الجسد الى ان يتمنى ان يقطع بعض أجزاء جسمه, بل و يصل الأمر الى ان يقدم المريض على استئصالها بنفسه و في الحالات الشديده يدخل المريض في حالة الاكتئاب المرضي الذي يودي به في النهايه إلى محاولة الإنتحار اذا لم يبدأ العلاج.





ثانيا الجنسيه المثليه أو اشذوذ الجنسي (Homosexuallity):



وهذا لا يندرج تحت قائمة الأمراض حيث ان اصحابه لا يعتبرون انفسهم مرضى وإنما يسمونه اسلوب حياه ( life style ) , ولا يشعر المثلي مطلقا بأنه ينتمي الى الجنس الاخر وليست عنده ادنى رغبه في تغيير جنسه, بل هو يعتز بجنسه و يرغب في ممارسة الجنس مع افراد من نفس جنسه ويؤمن بإمكانية وجود علاقة جنسيه بين اثنين من نفس الجنس,

(على عكس الترانسكس الذي يرفض هذا المبدأ تماما و يرغب في تصحيح جنسه حتى يعيش حياه طبيعيه قائمه على العلاقه بين الذكر و الأنثى).



اتمنى ان اكون تمكنت من ايصال المعلومه حتى ينتشر الوعي بهذا الفرق الكبير في شعوبنا العربيه و الإسلاميه.




من هم مرضى اضطراب الهويه الجنسيه ؟




اخواني أخواتي انا نقلت لكم هالموضوع لكي افيد بعض الناس عن هالمرض اللي مستحيل يعرفه احد من دون دراسه ولهذا فان غالبية المرضى بهذا المرض يستهزأ بهم الناس ويذمهم ويعدهم من قاذورات الدنيا ،،،

حبيت افهم الناس عن هذا المرض وشوفوا الأعراض وانتو اذا حسيتوا أن فيه احد تعرفونه يعاني من هذا المرض رجاء حاولوا تودونه عند طبيب نفساني لان هذا المرض اذا ما حس المريض بان احد فاهمه او الكل ينتقده مثل بنت وفي عقلها الباطني ولد او العكس والكل ينتقدها على شكلها الصبياني فيؤدي ذلك الى الاكتئاب أو الانتحار و أنا أنصحكم بالدكتور النابغة طارق الحبيب ،،



اضطراب الهوية الجنسية

-----------------------------------------------

هو خلل واضطراب

و صل الطب حديثا الى ان اسبابه بيولوجيه نتيجه لخلل في الهورمونات اثناء فترة تكون الجنين في الرحم و هذا يؤدي الى تأثر الجزء المسئول عن الهويه الجنسيه في المخ وهذا طبعا تفسير مبسط لتفاصيل ذلك الخلل

و تأثيره على المخ.

اذا نحن نتكلم عن اضطراب , عن مرض تظهر اعراضه في فترة الطفوله المبكره

وهي ان يشعر الطفل بلأنتماء الى الجنس الأخر و يصر على اللعب مع اطفال الجنس الأخر و العاب الجنس الأخر و يسلك سلوك الجنس الأخر و يتكلم بصيغة الجنس الأخر ويلبس ملابسهم و يحاول التبول بطريقتهم, وهذا الكلام مذكور تفصيلا في كل مراجع الطب النفسي.

وهنا نوضح ان هذا ليس مجرد سلوكا صبيانيا لطفله او هدوء بناتي لطفل , بل هو شعور قهري غير قابل للتغير بأي وسيلة كانت سواء النصح و الإرشاد او حتى الضرب

وفي نفس الوقت هو ليس تأثر ببيئه او مجتمع,,, فنحن في مجتمع كمجتمعنا تعتبر المرأه فيه هي الأضعف و تحارب من اجل الحصول على حقوقها و يأخذ الرجل وضعه و حقوقه كامله ومع ذلك نجد في المجتمعات الذكوريه في الريف و الصعيد ان هناك ذكور يعانون من هذا الإضطراب و يشعرون بأنهم اناث و يتمننون ان يصححوا اجسادهم لتتوافق مع عقولهم كإناث برغم ان الإناث في مجتمعاتهم يعتبرن عار و ابتلاء و يعاملن كجاريات في كثير من الأحيان



اذا هذا المرض ليس نتاج تأثر بالبيئه او التربيه و ما الى ذلك بل هو اضطراب في مركز الهويه الجنسيه في المخ بسبب عوامل فيسيولوجيه بيولوجيه و ليس وهم ولا مس شيطان و لا هوى نفس و لا شهوه

No comments: